أخبار

الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة ومركز غاماليا الوطني لأبحاث علوم الأوبئة والأحياء الدقيقة يعلنان نشر مقال في مجلة The Lancet الطبية الرائدة حول نتائج الدراسات السريرية للمرحلتين 1-2 للقاح الروسي "سبوتنيك V" والتي أكدت سلامته وفعاليته

الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة، وهو الصندوق السيادي لروسيا، ومركز غاماليا الوطني لأبحاث علوم الأوبئة والأحياء الدقيقة التابع لوزارة الصحة الروسية، يعلنان نشر مقال علمي حول نتائج المرحلتين 1-2 للدراسات السريرية لأول لقاح مسجل في العالم ضد فيروس كورونا - "سبوتنيك V". نشر المقال في إحدى أبرز المجلات الطبية المرموقة في العالم The Lancet عبر الرابط التالي: http://www.thelancet.com/journals/lancet/article/PIIS0140-6736(20)31866-3/fulltext

إن المقال العلمي الذي قدمه مركز غاماليا الوطني لأبحاث علوم الأوبئة والأحياء الدقيقة حول نتائج المرحلتين 1-2 من الدراسات السريرية للقاح "سبوتنيك V" ضمن إحدى المجلات الطبية الدولية الرائدةThe Lancet ، هو مجرد بداية لسلسة من المنشورات حول لقاح "سبوتنيك V". وستقدم للنشر في شهر سبتمبر الدراسة الكاملة للقاح التي أجريت على الحيوانات، وهي الرئيسيات والهامستر السوري والفئران المحورة وراثياً، والتي أظهر فيها اللقاح فعالية حمائية بنسبة 100% (تم الحصول على النتائج الخاصة بالرئيسيات والهامستر السوري قبل إجراء الدراسات السريرية). وسيتم نشر النتائج الأولى للدراسة السريرية التي تجرى بعد التسجيل والتي بدأت فعلاً بمشاركة 40 ألف متطوع، خلال شهري أكتوبر – نوفمبر.

المنشور العلمي في The Lancet يؤكد السلامة والفعالية العاليتين للقاح الروسي، كما يقدم بيانات تفصيلية حول نتائج الدراسات السريرية. ويحتوى المقال على جميع الخصائص النوعية والكمية الرئيسة للقاح "سبوتنيك V" والتي تميزه بشكل إيجابي عن اللقاحات الأخرى التي تخضع للدراسات السريرية في دول مختلفة، والتي لا تتوفر بيانات خاصة بها حول السرطنة وآثارها على الخصوبة.

  • بنتيجة المرحلتين 1-2 من الدراسات السريرية للقاح "سبوتنيك V"، لم يعثر على تأثيرات ضائرة خطيرة (ٍSAE, Grade 3) بموجب أي معيار، وفي المقابل، فإن مستوى التأثيرات الضائرة الخطيرة لدى اللقاحات المرشحة الأخرى يتراوح بين 1% و 25%.

  • كوّن لقاح "سبوتنيك V" لدى 100% من المشاركين في الدراسات السريرية استجابة مناعية خلطية وخلوية مستقرة. وفي الوقت نفسه، فقد فاق مستوى الأجسام المضادة التي تحيد الفيروس لدى المتطوعين الذين تلقوا لقاح "سبوتنيك V" بـ 1,4 -1,5 مرة مستوى الأجسام المضادة لدى أشخاص مرضوا بكوفيد -19. وعلى سبيل المقارنة، فإنه لدى شركة الأدوية البريطانية AstraZeneca، وجد أن مستوى الأجسام المضادة لدى المتطوعين الذين تم تطعيمهم، يساوي تقريباً مستوى الأجسام المضادة لدى الأشخاص الذين أصيبوا بعدوى فيروس كورونا. كما تجدر الإشارة إلى أنه في إطار الدراسات السريرية للقاح "سبوتنيك V"، تشكلت لدى جميع المتطوعين مناعة خلوية تائية ممثلة بخلايا CD4+ وأيضاً بخلايا CD8+. وهذه الخلايا تؤمن التعرف والقضاء على الخلايا المصابة بـ SARS CoV-2.

  • تمكن أخصائيو مركز غاماليا الوطني لأبحاث علوم الأوبئة والأحياء الدقيقة من إثبات فعالية استخدام منصة النواقل القائمة على الفيروسات الغدية للإنسان، وذلك بالرغم من المخاوف من وجود مناعة سابقة لدى المطعمين تجاه الفيروسات الغدية للإنسان. وتم إيجاد الجرعة الآمنة المثالية التي تتيح الحصول على استجابة مناعية فعالة لدى 100% من المطعمين، وحتى لدى أولئك الذين أصيبوا بعدوى الفيروسات الغدية مؤخراً. وهذا يقلل من واقعية العمل لتطوير لقاحات جديدة قائمة على منصات غير مدروسة ولم تخضع للاختبار على مدى سنوات.

  • وبفضل استخدام ناقلين مختلفين قائمين على الفيروس الغدي للإنسان من النمطين المصليين 5 و 26 ضمن جرعتين منفصلتين من اللقاح، يتم التمكن من الحصول على استجابة مناعية أكثر فعالية، وذلك لأنه في حال استخدام الناقل نفسه في الجرعتين، فإن الجهاز المناعي سيطلق آليات الحماية ويبدأ برفض المستحضر في جرعة التطعيم الثانية. وبهذه الطريقة، فإنه يتم التمكن في اللقاح "سبوتنيك V" من تجنب الأثر التحييدي المحتمل. وفي الوقت نفسه، لم تستطع اللقاحات الأخرى القائمة على ناقل واحد فقط، تأمين مستو من الأجسام المضادة يفوق ما يملكه الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد -19.

  • تضمن المقال روابط خاصة بدراسات سابقة تؤكد سلامة اللقاحات القائمة على الفيروسات الغدية للإنسان:

  1. أجري منذ عام 1953 أكثر من 250 من الدراسات السريرية وتم نشر أكثر من 75 منشوراً دولياً تؤكد سلامة اللقاحات والمستحضرات الطبية القائمة على هذا الأساس.

  2. تستخدم الأدوية القائمة على نواقل من الفيروسات الغدية للإنسان ضمن النطاق العملي لأكثر من 15 عاماً، ومنها على وجه الخصوص، اللقاحات ضد حمى إيبولا والمستحضر المضاد للسرطان Gendicine الذي يستخدم في الصين لمدة تزيد عن 12 عاماً.

  • إن عدد المشاركين في الدراسات السريرية للقاح الروسي "سبوتنيك V" في المرحلتين 1-2 اللتين أجريتا باستخدام جرعتي تطعيم، فاق بـ 4 مرات عدد المشمولين بالاختبارات باستخدام جرعتي تطعيم لدى شركة AstraZeneca.

أعلنت السلطات في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا عزمها السير على خطا روسيا والبدء باستخدام آليات التسجيل المعجل للقاحات. وفي الوقت نفسه، تشير الجهات الناظمة المسؤولة في هذه الدول إلى أن إمكانية التسجيل المعجل تقتصر على منصات اللقاحات التي أثبتت فعاليتها وسلامتها فقط. واليوم، فإن التكنولوجيا الوحيدة التي تتوافق مع هذه المعايير هي المنصة القائمة على نواقل من الفيروسات الغدية للإنسان، وقد أثبتت سلامتها خلال الدراسات السريرية العديدة التي أجريت على مدى عدة عقود.

وعلّق كيريل دميترييف، الرئيس التنفيذي للصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة قائلاً:

"يؤكد النشر في مجلة The Lancet، وهي إحدى أبرز المجلات الطبية المرموقة في العالم، السلامة والفعالية العاليتين للقاح "سبوتنيك V" الروسي، ويظهر تقدير العلماء الروس من جانب المجتمع العلمي العالمي. وتتأكد ريادة مركز غاماليا الوطني لأبحاث علوم الأوبئة والأحياء الدقيقة بقيادة ألكسندر غينزبورغ ودينيس لوغونوف عبر النتائج المتميزة لعملهم، وهي اللقاحات المتطورة التي تنقذ حياة عدد كبير جداً من الناس. لقد أظهر النشر في مجلة The Lancet انفتاح روسيا واستعدادها للحوار، كما شكل رداً على المشككين الذين وجهوا انتقادات لا أساس لها للقاح الروسي. ومن المهم للغاية خلال فترة الجائحة، أن تستخدم منصات لقاحات تأكدت سلامتها على غرار "سبوتنيك V"، وذلك لكي لا يترك العالم من دون وسيلة فعالة للوقاية من فيروس كورونا، وكذلك لكي لا تتم المخاطرة بأرواح الناس باستخدام تكنولوجيات تجريبية غير مختبرة. ونلاحظ الآن تغيراً في النهج المتبع لتسجيل اللقاحات في العالم، فعقب انتهاج آلية التسجيل المعجلة في روسيا، تسير الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا والصين ودول أخرى على هذا النهج".

في 11 أغسطس، حصل لقاح "سبوتنيك V" من انتاج مركز غاماليا الوطني لأبحاث علوم الأوبئة والأحياء الدقيقة على شهادة تسجيل من وزارة الصحة الروسية، ليصبح أول لقاح مسجل ضد فيروس كورونا في العالم.

ويمكنكم الحصول على معلومات تفصيلية حول لقاح "سبوتنيك V" والمنصة التكنولوجية للنواقل القائمة على الفيروسات الغدية للإنسان التي استخدمت خلال تطوير اللقاح وغير ذلك من المعلومات التفصيلية، عبر الموقع: sputnikvaccine.com

***

أسس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة في عام 2011 من أجل الاستثمار المشترك مع أبرز المستثمرين الماليين والاستراتيجيين الأجانب، في أسهم الشركات ضمن أراضي روسيا في المقام الأول.

ويقوم بالصندوق بدور المحفز للاستثمارات المباشرة في الاقتصاد الروسي.

ويمتلك الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة في الوقت الراهن تجربة ناجحة في المشاركة مع الشركاء الأجانب في تنفيذ أكثر من 80 مشروعاً بقيمة إجمالية تزيد عن 1.9 تريليون روبل وتغطي 95% من أقاليم الاتحاد الروسي. ويعمل أكثر من 800 ألف شخص ضمن شركات المحفظة الاستثمارية للصندوق، وتبلغ إيراداتها السنوية ما يعادل 6% من الناتج المحلي الإجمالي لروسيا.

أسس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة شراكات استراتيجية مشتركة مع أبرز المستثمرين المشاركين من 18 دولة بقيمة إجمالية تزيد عن 40 مليار دولار.

لمزيد من المعلومات يمكنكم زيارة موقع: rdif.ru

أرسيني بالاغين

الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة

السكرتير الصحفي

هاتف: +7 495 644 34 14 ، الرقم الداخلي: 2395

هاتف خلوي: +7 916 110 31 41

البريد الإلكتروني: [email protected]


تم إرسال الرسالة بنجاح!